عرض مشاركة واحدة
  #6  
قديم 03-16-2018, 03:28 AM
الصورة الرمزية أم أبي التراب
أم أبي التراب أم أبي التراب غير متواجد حالياً
غفر الله لها
 
تاريخ التسجيل: May 2017
المشاركات: 3,543
Arrow

بابُ المبتدأِ والخبرِ
المُبْتَدَأُ: هُوَ الاسْمُ المَرْفُوعُ العَارِي عَنِ العَوَامِلِ اللَّفْظِيَّةِ.
وَ
الخَبَرُ: هُوَ الاسْمُ المَرْفُوعُ المُسْنَدُ إِلَيْهِ.
نَحْوُ قَوْلِكَ: زَيْدٌ قَائِمٌ، والزَّيْدَانِ قَائِمَانِ، والزَّيْدُونَ قَائِمُونَ.

وأقول: المبتدأُ عبارةٌ عما اجتمع فيه ثلاثةُ أمورٍ، الأولُ: أن يكونَ اسمًا، فخرج عن ذلك الفعلُ والحرفُ، والثاني: أن يكونَ مرفوعًا، فخرج بذلك المنصوبُ والمجرورُ بحرفِ جرٍ أصلي، والثالث: أن يكونَ عاريًا عنِ العواملِ اللفظيةِ، ومعنى هذا أن يكون خاليًا من العواملِ اللفظيةِ مثلُ "الفعلِ" ومثلُ " كان " وأخواتِها، فإن الاسمَ الواقعَ بعد " كان " أو إحدى أخواتِها يُسمى" اسمُ كان " ولا يسمى مبتدأ .
ومثالُ المستوفي هذه الشروط الثلاثة " محمدٌ " من قولك: " محمدٌ حاضرٌ " فإنه اسمٌ مرفوعٌ لم يتقدمُه عاملٌ لفظيٌّ .

و
الخبرُ: هو الاسمُ المرفوعُ الذي يُسندُ إلى المبتدأِ ويُحْمَلُ عليه، فيتمُّ به معه الكلام، ومثاله
"
حاضرٌ " من قولك: " محمدٌ حاضرٌ ".
وحُكمُ كلٌّ منَ المبتدأِ والخبرِ الرفعُ كما رأيتَ، وهذا الرفعُ إما أن يكون بضمةٍ ظاهرةٍ، نحو:
" اللهُ ربنُّا "، " محمدٌ نبيُّنَا " وإما أن يكون مرفوعًا بضمة مقدرة للتعذر نحو " موسى مصطفى من الله " ونحو " ليلى فُضلى البنات "، وإما أن يكون بضمة مقدرة منع من ظهورها الثقل نحو " القاضي هو الآتي " وإما أن يكون مرفوعًا بحرف من الحروف التي تنوب عن الضمة، نحو "
المجتهدانِ فائزانِ ".
ولابد من المبتدأ والخبرِ أن يتطابقا في الإفرادِ، نحو " محمدٌ قائمٌ " والتثنيةِ نحو " المحمدانِ قائمانِ " والجمعِ نحو " المحمدونَ قائمونَ "، وفي التذكيرِ كهذه الأمثلةِ، وفي التأنيثِ نحوُ " هندٌ قائمةٌ "، " الهندانِ قائمتانِ "، " الهنداتُ قائماتٌ " .
المبتدأُ قسمانِ ظاهرٌ ومضمرٌ
قال: والمبتدأُ قسمانِ ظاهرٌ ومضمرٌ، فالظاهرُ ما تقدم ذكره، والمضمر اثنا عشر، وهي: أنا، نحن، أنتَ، أنتِ، أنتما، أنتم، أنتن، هو، هي، هما، هم، هن، نحو قولك: " أنا قائمٌ "، " نحنُ قائمونَ " وما أشبه ذلك .
وأقول: ينقسم المبتدأُ إلى قسمين: الأولُ الظاهر، والثاني: المضمر، وقد سبق في باب الفاعل تعريف كل من الظاهر والمضمر .
فمثالُ المبتدأ الظاهرِ " محمدٌ رسولٌ اللهِ "، " عائشةُ أمُّ المؤمنينَ " .
والمبتدأُ المضمرُ اثنا عشرَ لفظًا .
الأول: " أنا " للمتكلمِ الواحدِ، نحو " أنا عبدُ اللهِ " .
الثاني: " نحن " للمتكلمِ المتعددِ أو الواحدِ المعظِّمِ نفسَهُ، نحو " نحنُ قائمونَ ".
الثالث: " أنتَ " للمخَاطَبِ المفردِ المذكرِ، نحو " أنتَ فاهمٌ ".
الرابع: " أنتِ " للمخاطَبَةِ المفردةِ المؤنثةِ، نحوُ " أنتِ مطيعةٌ ".
الخامس: " أنتما " للمخاطبَيْنِ مذكَّرَيْنِ كانا أو مؤنثينِ، نحوُ " أنتما قائمانِ "، أنتما قائمتانِ ".

السادس: " أنتم " لجمعِ الذكورِ المخاطبينَ، نحوُ " أنتم قائمونَ " .
السابعُ: " أنتنَّ " لجمعِ الإناثِ المخاطباتِ، نحوُ " أنتنَّ قائماتٌ ".
الثامنُ: " هو " للمفردِ الغائبِ المذكرِ، نحوُ " هو قائمٌ بواجبِهِ " .
التاسعُ: " هي " للمفردةِ المؤنثةِ الغائبةِ، نحوُ " هي مسافرةٌ ".
العاشرُ: " هما " للمثنى الغائبِ مطلقًا، مذكرًا كان أو مؤنثًا نحو " هما قائمانِ "،" هما قائمتانِ " .
الحادي عشرَ: "هم " لجمعِ الذكورِ الغائبينَ، نحوُ " هم قائمونَ ".
الثاني عشرَ: " هنَّ " لجمعِ الإناثِ الغائباتِ، نحو " هنَّ قائماتٌ " .
وإذا كان المبتدأ ضميرًا فإنه لا يكونُ إلا بارزًا منفصلاً، كما رأيتَ .
أقسامُ الخبرِ
قال: والخبرُ قسمانِ: مفردٌ وغيرُ مفردٍ، فالمفردُ نحوُ " زيدٌ قائمٌ " وغيرُ المفردِ أربعةُ أشياءٍ: الجارُ والمجرورُ، والظرفُ، والفعلُ مع فاعلهِ، والمبتدأُ مع خبرهِ، نحوُ قولِكَ: " زيدٌ في الدارِ، وزيدٌ عندَكَ، وزيدٌ قائمٌ أبوه، وزيدٌ جاريتُهُ ذاهبةٌ " .
وأقولُ: ينقسمُ الخبرُ إلى قسمينِ: الأولُ خبرٌ مفردٌ، والثاني خبرٌ غيرُ مفردٍ.

والمرادُ بالمفردِ هنا: ما ليس جملةً ولا شبيهًا بالجملةِ، نحو " قائمٌ " من قولك " محمدٌ قائمٌ ".
وغيرُ المفردِ نوعانِ: جملةٌ وشبهٌ جملةٍ، والجملةُ نوعانِ: " جملةٌ اسميةٌ، وجملةٌ فعليةٌ ".
فالجملةُ الاسميةُ: ما تألفت من مبتدأٍ وخبرٍ نحوُ " أبوهُ كريمٌ " من قولك " محمدٌ أبوه كريمٌ ".
والجملةُ الفعليةُ: ما تألفتْ من فعلٍ وفاعلٍ أو نائبهِ، نحوُ " سافرَ أبوه " من قولك " محمدٌ سافرَ أبوه " ونحو " يضربُ غلامَهُ " من قولك " خالدٌ يضربُ غلامَهُ ".
فإن كان الخبرُ جملةً فلابد له من رابط يربطه بالمبتدأِ إما ضميرٌ يعودُ إلى المبتدأِ كما سمعتَ في الأمثلةِ ، وإما اسمُ إشارةٍ نحوُ " محمدٌ هذا رجلٌ كريمٌ ".
وشبهُ الجملةِ نوعانِ أيضًا، الأولُ: الجارُّ والمجرورُ، نحوُ " في المسجدِ " من قولك " عليٌّ في المسجدِ " .
والثاني: الظرفُ، نحوُ " فوقَ الغصنِ " من قولك " الطائرُ فوقَ الغصنِ "
ومن ذلك تعلمُ أن الخبرَ على التفصيلِ خمسةُ أنواعٍ: مفردٌ، وجملةٌ فعليةٌ، وجملةٌ اسميةٌ، وجارٌ ومجرورٌ، وظرفٌ .
**************

تدريبات الكتاب وإجابتها
بين المبتدأَ والخبرَ، ونوعَ كلِّ واحدٍ منهما، من بين الكلماتِ الواقعاتِ في الجملِ الآتيةِ، وإذا كان الخبرُ جملةً فبينِ الرابطَ بينها وبينْ مبتدأها ؟
المجتهدُ يفوزُ بغايتِهِ، السائقان يشتدان في السير، النخلة تؤتي أكلها كل عام مرة، المؤمنات يُسبحن الله، كتابك نظيف، هذا القلم من خشب، الصوف يؤخذ من الغنم، والوبر من الجمال، والأحذية تصنع من جلد الماعز وغيره، القدر على النار، النيل يسقي أرضَ مصرَ، أنت أعرف بمن ينفعك، أبوك الذي ينفق عليك، أمك أحق الناس ببرك، العصفور يغرد فوق الشجرة، البرق يعقب المطر، المسكين من حرم نفسه وهو واجد، صديقي أبوه عنده، والدي عنده حصان، أخي له سيارة .
الإجابة
*المجتهدُ يفوزُ بغايتهِ
المجتهدُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يفوزُ خبرٌ جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضمير المستَتِر جوازًا تقديره هو في "يفوز" يعود على المجتهد .
يفوزُ فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخره ، الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو.
-
قاعدة :فإن كان الخبرُ جملةً فلابد له من رابط يربطه بالمبتدأ إما ضمير يعود إلى المبتدأ ، وإما اسم إشارة.
بغايتِهِ جارٌّ ومجرورٌ . الباءُ حرُ جرٍّ مبنيٌّ على الكسرِ ، غايتِ
هِ اسم مجرورٌ بالباءِ وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظاهرةُ على آخرهِ . وهو مضاف ، الهاءُ ضميرٌ مبنيٌّ على الكسرِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ .



*السائقانِ يشتدانِ في السيرِ.
السائقانِ
مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الألفُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه مثنى .
ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يشتدانِ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
الرابطُ
ألفُ الاثنينِ في الفعلِ "يشتدَّانِ".
يشتدانِ
فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ ثبوتُ النونِ لأنه من الأفعالِ الخمسةِ ، وألفُ الاثنينِ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ.
في السيرِ : جارٌ ومجرورٌ .

*النخلةُ تؤتي أُكُلَها كلَّ عامٍ مرةً.
النخلةُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
تؤتي أُكُلَها خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ المستترُ جوازًا - هي - في "تؤتي".
تؤتي أُكُلَها :تؤتي فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامَةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخرِهِ منع من ظهورِها الثقلُ لأنه فعلٌ معتلُّ الآخرِ بالياءِ .
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرهُ هي يعودُ على النخلةِ.
أُكُلَها : أُكُلَ
مفعولٌ بهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخرِهِ . وهو مضافٌ .
الهاءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.

*
المؤمناتُ يُسبِّحْنَ اللهَ.
المؤمناتُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ ، جمعُ مؤنثٍ سالمٌ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يُسبِّحْنَ اللهَ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ نونُ النسوةِ.
يُسبِّحْنَ اللهَ : يُسبِّحْنَ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ على السكونِ لاتصالهِ بنونِ النسوةِ .
نونُ النِّسْوَةِ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ .
لفظ الجلالةُ : اللهَ
مفعولٌ بهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .
*كتابُكَ نظيفٌ
كتابُكَ : كِتَابُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعه الضمة الظاهرةُ على آخرِهِ. وهو مضافٌ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
الكافُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.
نظيفٌ
خبرٌ مفردٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .

* هذا القلمُ منْ خشبٍ .
هذا مبتدأٌ مفردٌ . هذا اسمُ إشارةٍ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ على الابتداءِ .
القلمُ بدلٌ مرفوعٌ - من التوابعِ-.
منْ خشبٍ خبرٌ شبهُ جملةٍ -جارٌّ ومجرورٌ - في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .

* الصوفُ يُؤخَذُ منَ الغنمِ.
الصوفُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعه الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ.ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يُؤخَذُ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمجهولِ .
و
الرابطُ نائبُ الفاعلِ الذي هو ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو يعود على الصوفِ.

* والوبرُ مِنَ الجِمَالِ .
الوبرُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ.ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
مِنَ الجِمَالِ خبرٌ شبهُ جملةٍ - جارٌ ومجرورٌ- ، في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ.

*والأحذيةُ تُصنَعُ منْ جِلْدِ الماعزِ وغيرِهِ
الأحذية
ُ
مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ.ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
تُصنَعُ
خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمجهولِ .
و
الرابطُ نائبُ الفاعلِ الذي هو ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هي يعود على الأحذية .
من جلدِ
الماعزِ وغيرِهِ:
مِنْ
حرفُ جرٍّ
جلدِ
اسم مجرور بمن ، ومضافٌ
الماعزِ مضافٌ إليه مجرور وعلامة جرِّه الكسرة الظاهرةُ على آخرِهِ .
الواوُ حرفُ عطفٍ .
غيرِهِ : غير اسمٌ مجرورٌ بالكسرةِ معطوفٌ على جلدِ ، وهو مضافٌ .
الهاءُ
ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الكسرِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.
*القِدْرُ على النارِ.
القِدْرُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ مفردٌ ظاهرٌ.
على النارِ خبرٌ شبهُ جملةٍ - جارٌ ومجرورٌ -، في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ.

* النيلُ يسقي أرضَ مصرَ
النيلُ :مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ مفردٌ ظاهرٌ.
يسقي خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ المستترُ جوازًا تقديره هو في " يسقي " يعودُ على النيلِ .
أرضَ مفعولٌ بهِ منصوب وعلامة نصبه الفتحةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .وهو مضافٌ.
مصرَ مضافٌ إليهِ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الفتحةُ نيابةً عنِ الكسرةِ لأنه ممنوعٌ منَ الصرفِ فهو علمٌ مؤنثٌ ثلاثي ساكنُ الوسطِ .

* العلمُ المؤنثُ ثلاثيًا ساكنْ الوسطِ ، يجوز صرفه ويجوز منعه من الصرف مثل " هنْد - دعْد – مصْر - شمْس ".


* أنتَ أعرفُ بمنْ ينفعُكَ.
أنتَ مبتدأٌ ضميرٌ مبنيٌ على الفتحِ في محلِّ رفعٍ .
ونوعه، اسم مُضْمَرٌ.
أعرفُ خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ . ونوعُهُ اسمٌ مفردٌ .
بمنْ ينفعُكَ : الباء حرف جر مبنيٌّ على الكسرِ
مَنْ اسمٌ موصولٌ بمعنى الذي مبنيٌّ على السكونِ في محل جرٍّ اسمٌ مجرورٌ بالباءِ .

ينفعُكَ : ينفعُ : فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديره أنتَ.
الكاف ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ نصبٍ مفعولٌ بهِ.

* أبوكَ الذي يُنْفِقُ عليكَ .
أبوكَ : أبو: مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعه الواوُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه منَ الأسماءِ الخمسةِ. ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.وهو مضافٌ .
الكافُ ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.

الذي خبرٌ. اسمٌ موصولٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ . ونوعُهُ: اسمٌ موصولٌ مفردٌ.
يُنْفِقُ فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامة رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو.
عليكَ جارٌّ ومجرورٌ . على حرفُ جرٍّ مبنيٌّ على السكونِ. الكافُ ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ جرٍّ مجرورٌ بـ على.

* أمُّكَ أحقُّ الناسِ ببِرِّكَ.
أمُّكَ: أُمُّ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهِرَةُ على آخره . ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.وهو مضافٌ .
الكاف ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.
أحقُّ خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ . ونوعُهُ اسمٌ مفردٌ .وهو مضافٌ .
الناسِ اسمٌ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظاهرةُ على آخرِهِ مضافٌ إليهِ.
ببِرِّكَ : جارٌ ومجرورٌ ومضافٌ ومضافٌ إليهِ.
الباء حرفُ جرٍّ مبنيٌّ على الكسرِ
بِرِّ اسم مجرورٌ بحرفِ الجرِّ الباءُ ،وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظاهرةُ على آخرِهِ. وهو مضافٌ
الكاف ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.

* العصفورُ يغردُ فوقَ الشجرةِ .
العصفورُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهِرَةُ على آخره . ونوعه: اسمٌ ظاهرٌ.
يُغَرِّدُ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ المستترُ جوازًا تقديره هو في" يغردُ".
فوقَ ظرفُ مكانٍ مبنيٌّ على الفتحِ .
الشجرةِ مضافٌ إليهِ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .

* البرقُ يعقبُ المطرَ .
البرقُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهِرَةُ على آخره . ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يعقبُ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ المستترُ جوازًا تقديره هو في" يعقبُ".
المطرَ مفعولٌ بهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .

*المسكينُ منْ حرمَ نفسَهُ وهوَ واجدٌ.

المسكينُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضمةُ الظاهرَةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
مَنْ خبر مفرد اسم موصول مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ خبرٌ.
حرَمَ : فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ على الفتحِ
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو يعودُ على المسكينِ .
نفسَهُ : نفسَ مفعولٌ بهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ . وهو مضافٌ.
الهاءُ ضميرٌ مبنيٌّ على الضمِّ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.

وَهوَ واجدٌ: الواوُ : واوُ العطفِ حرفٌ مبنيٌّ على الفتحِ لا محلَّ لهُ منَ الإعرابِ .
هوَ : ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ رفعٍ المبتدأ .
واجدٌ : خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .
وجملة هوَ واجدٌ : في محلِّ نصبٍ حالٌ .
*صديقي أبوه عنده
صديقي : صديق مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخِرِهِ منعَ من ظُهورها اشتغال المحلِّ بحركةِ المناسبةِ .وهو مضافٌ .
الياءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.

أبوهُ عندَهُ جملةٌ اسميةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
الرابط: الهاء في " أبوهُ " ضميرٌ يعودُ على صديقي

أبوه: أبو مبتدأٌ ثانٍ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الواوُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه منِ الأسماءِ الخمسةِ. وهو مضافٌ.
الهاءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيًّ على الضمِّ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.

عندَهُ خبرُ المبتدأِ الثاني - شِبهُ جملةٍ / ظرفُ مكانٍ -
عندَ ظرفُ مكانٍ مبنيٌّ على الفتحِ ، وهو مضافٌ .
الهاءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الضمِّ في محل جرٍّ مضافٌ إليهِ .
*والدي عندَهُ حِصَانٌ
والِدِي : والد مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخِرِهِ منعَ من ظُهورها اشتغال المحلِّ بحركةِ المناسبةِ .وهو مضاف .والياء مضافٌ إليه. ضميرٌ مبنيٌ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ .
ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
عندَهُ حِصَانٌ جملةٌ اسميةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابطُ: الضميرُ "الهاء" في "عنده" يعود على والدي.
حِصَانٌ مبتدأٌ مؤخرٌ ، عندَهُ خبرٌ شبهُ جملةٍ مقدمٌ ،
وأصل الجملة : والدي حصانٌ عندَهُ

*أخي لهُ سيارةٌ
أخي مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخِرِهِ منعَ من ظُهورها اشتغال المحلِّ بحركةِ المناسبةِ .وهو مضاف .والياء مضافٌ إليه. ضميرٌ مبنيٌ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ .
ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
لهُ سيارةٌ جملةٌ اسميةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضمير الهاء في "لهُ" يعود على أخي .
سيارةٌ مبتدأ مؤخر
له شِبْهُ جملةٍ خبرٌ مقدَّمٌ
وأصل الجملة : أخي سيارةٌ لَهُ.
رد مع اقتباس